التخطي إلى المحتوى
«هشام الجابري» يوضح الهدف وراء دعم إيران للحوثي بشكل مُعلن

بوابة حضرموت / الفجر

قال الناطق باسم قيادة المنطقة العسكرية الثانية بالجيش الوطني اليمني، هشام الجابري إن الحوثيين أحد أدوات إيران في المنطقة، وعبرهم ينشرون مشروعهم الفارسي.

وأضاف الجابري في تصريحات خاصة لــ “الفجر”  أن إعتراف إيران بالحوثي، هو اعتراف بالدعم الذي يُقدم لمليشيات الحوثي.

وأشار ف تصريحاته بأن هذا ليس بغريب لأن إيران تعميق الأزمه في اليمن وذلك بدعم  المليشيات لتصبح هي الدولة لاقامه ولايه الفقيه ، ولكي توضع إيران لها يد من أجل زعزعه الاستقرار في المنطقة والخليج بشكل خاص.

وكشف مراقبون أن عمالة الميليشيات الحوثية لإيران انتقلت من مرحلة التستر إلى مرحلة العلن، بعد أن أعلن ناطق الحوثيين، محمد عبد السلام مبايعة مرشد إيران مذهبياً وبذلك الشكل الذي أظهر حركة الحوثي مجرد ذراع إيرانية في اليمن كما هو حزب الله في لبنان والحشد الشعبي الشيعي في العراق.

وتعد إيران هي الممول الرئيس للميليشيات الحوثية حيث تقدم للأخيرة الدعم المادي والعسكري والفني والاستشاري ويتولى الناطق باسم الحركة محمد عبدالسلام مسؤولية إدارة ملف التنسيق مع طهران بشكل كامل حيث يعد هو المهندس لعمليات التنسيق والتواصل وتلقي الدعم.

 

التعليقات