التخطي إلى المحتوى
مع فخامة الرئيس ” هادي ” يجب أن نكون !!

04-05-16-410433536

بوابة حضرموت / محمد بارمادة 

 

مُنذ أن أدخلت المليشيات الحوثية الإيرانية اليمن في النفق المظلم بانقلابها على الشرعية الدستورية وفخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي يعمل في ظروف بالغة الصعوبة والتعقيد , لم يدخر جهداً أو وقتاً , عمل ويعمل ليل نهار , تحمل ما لم تتحمله الجبال , واستطاع بكل حكمة وصبر واقتدار أن يتغلب على كل الصعوبات والظروف التي فرضت عليه من قبل أعداء الحياة , وعمل على إنجاز الكثير من الانجازات التي تحسب له , واثبت للجميع انه الرئيس الذي لا يعلى عليه , والقائد الذي لا يقبل الخضوع ولا يعرف الانكسار ولا يرضى بتجزئة هذا الوطن .

رغم انقلاب الانقلابيين الحوثيين وسيطرتهم على كل مقدرات البلد , إلا إن فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي تحلى برؤية ثاقبة وخبرة سياسية شاملة , وانه سياسي مبدع قادر على رعاية شئون بلد يكتوي بنار حرب أشعلتها قلة طائفية مندسة أرادت العودة بنا إلى عصور التخلف والإمامة , قلة لا هم لها إلا مصالحها الشخصية ولو على جثثت الأرامل والأطفال والعجزة من أبناء الشعب , ويكفيه فخراً انه لا زال مصراً على تحقيق حلم كل اليمنيون في العيش بحياة كريمة ومستقرة بعد تحقيق حلمهم بإقامة الدولة الاتحادية .

لقد خطى فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي خطوات متقدمة وحثيثة ومُخلصة للحد من انقلاب المتمردين الحوثيين بكل صبر وشجاعة و إقدام ومقاومة الخصم والتغلب عليه وتحمل صعاب الأمور والاستمرار على الصبر في الشدة , وواجه الكثير من المشكلاتٍ والمعيقاتٍ والأكاذيب والافتراءات تارة والاتهامات تارة أخرى , وامتحن بامتحانات عسيرة نجح فيها كلها، توجت بتحرير الغالبية العظمى من محافظات الوطن , وما نجاحات الرئاسة اليمنية في الداخل اليمني والمحافل الدولية تخفي خلفها قائد حكيم وصادق وإدارة ناجحة بكل المقاييس .

أخيراً أقول .. نعم مع فخامة الرئيس هادي يجب أن نكون وأقولها بأعلى صوتي ليسمعها القاصي والداني , والقريب والبعيد , وكل من في إذنه صمم … مع فخامة الرئيس هادي والى جواره يجب أن نكون من أجل القضاء على المليشيات الانقلابية الحوثية الإيرانية والى الأبد … مع فخامة الرئيس هادي يجب أن نكون لأنه انتفض لأداء واجبه تجاه أبناء شعبه ووقف ولازال شامخاً يدافع عن أبناء الشعب اليمني وعن الوطن الذي اغتصب من قبل المليشيات الانقلابية … مع فخامة الرئيس هادي يجب أن نكون من اجل تطبيق مخرجات الحوار الوطني … مع فخامة الرئيس هادي يجب أن نكون من اجل اليمن الاتحادي الذي اقر في مؤتمر الحوار الوطني … مع فخامة الرئيس هادي يجب أن نكون من اجل تنفيذ القرار 2216 والمرجعيات المتفق عليها وإنفاذ الالتزامات الواردة في القانون الدولي والبيانات الرئاسية الصادرة عن مجلس الأمن , والله من وراء القصد .

حفظ الله اليمن وشعبها وقيادتها ممثلة في فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي من كل سوء وجعلها دوما بلد الأمن والاستقرار والازدهار.

التعليقات